مؤسسة 8 مايو 1945 تثمن تكريس 8 مايو 1945 يوما وطنيا للذاكرة

سطيف – ثمنت مؤسسة 8 مايو 1945 في بيان أصدرته يوم الأربعاء تكريس تاريخ 8 مايو 1945 يوما وطنيا للذاكرة و اطلاق قناة تلفزيونية تهتم بقضايا التاريخ و الذاكرة.

وورد في البيان, الذي استلم مكتب وأج بسطيف نسخة منه, أن هذه الجمعية التي يرأسها المجاهد عبد الحميد سلاقجي, أن ترسيم يوم 8 مايو 1945 يوما وطنيا للذاكرة و إطلاق قناة تلفزيونية رسمية تهتم بقضايا التاريخ و الذاكرة و تسمية أحياء و مؤسسات عمومية بأسماء و رموز و شهداء الثامن مايو 1945 و المقاومات الشعبية “يدل على إرادة سياسية حكيمة و رغبة قوية في إعادة الاعتبار لتاريخنا و تضحيات من سبقونا إلى ميادين الشرف و الشهادة”.

ونوهت المؤسسة بالقرار الذي “يخلد” مجازر يوم 8 مايو 1945 التي راح ضحيتها أكثر من 45 ألف شهيد بسطيف و قالمة و خراطة ثم امتدت بشاعتها إلى كافة ربوع الوطن.

و بالمناسبة, نددت الجمعية في نفس البيان بما جاء في بعض البرامج التلفزيونية الفرنسية حول الجزائر و التي “تعبر عن حقدها المستمر و حنينها إلى الجزائر خاصة اللوبي الكولونيالي العنصري و من يقف وراءه”.

للتذكير, فقد صادق نواب المجلس الشعبي الوطني أمس الثلاثاء على مشروع القانون الهادف إلى تكريس تاريخ 8 مايو يوما وطنيا للذاكرة طبقا لقرار رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون.

ويهدف نص القانون المكرس ليوم 8 مايو يوما وطنيا للذاكرة إلى تشريف وتمجيد ذكرى آلاف الجزائريين ضحايا المجازر البشعة التي ارتكبتها فرنسا الإستعمارية عام 1945.

يذكر كذلك أن رئيس الجمهورية قد أقر في 7 مايو الماضي يوم 8 مايو من كل عام “يوما وطنيا للذاكرة” وأمر بإطلاق قناة تلفزيونية وطنية متخصصة في التاريخ.

Read More

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.