فندق “سري” يستضيف احتفالات لاعبي ليفربول

غمرت الفرحة العارمة لاعبي ليفربول عقب انتهاء مباراة تشيلسي ومانشستر سيتي مساء الخميس في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، والتي حسمت تتويج ليفربول بلقب الدوري بعد انتظار دام 30 عاما.

وتغلب تشيلسي على مانشستر سيتي، صاحب المركز الثاني 2 – 1 مساء أمس في المرحلة الحادية والثلاثين التي شهدت فوز ليفربول على كريستال بالاس 4 – صفر مساء الأربعاء، ليحسم بذلك لقب الدوري لصالح ليفربول حيث يتفوق في الصدارة بفارق 23 نقطة أمام مانشستر سيتي، وذلك قبل سبع مراحل من نهاية المسابقة.

وتابع لاعبو ليفربول مباراة الخميس في أحد الفنادق، والذي لم يتم الافصاح عن اسمه لتفادي احتشاد المشجعين، وبمجرد إطلاق الحكم صافرة النهاية في استاد “ستامفورد بريدج” انطلقت احتفالات لاعبي ليفربول باللقب الذي توج به الفريق آخر مرة في عام 1990 .

وكان آخر تتويج لليفربول بلقب الدوري الإنجليزي في موسم 1989 – 1990، قبل أن تنطلق البطولة تحت مسمى “الدوري الإنجليزي الممتاز” اعتبارا من عام 1992، وقد حسم ليفربول لقب الدوري للمرة الــ19 في تاريخه.

وقال يورغن كلوب، المدير الفني لليفربول، والذي انهمرت دموع الفرح من عينيه، في تصريحات لشبكة “سكاي سبورتس” عقب مباراة الخميس :ليس لدي كلمات للتعبير عن هذا الشعور، هو أمر رائع. التتويج باللقب مع هذا النادي يعد مذهلا، إنه إنجاز مذهل من جانب اللاعبين، ومن دواعي سروري أنني مدربهم.

وقال جوردان هندرسون، قائد ليفربول، إنه بمجرد إطلاق الحكم صافرة نهاية مباراة تشيلسي وسيتي، كان رد الفعل من جانب لاعبي ليفربول، هائلا.

وأضاف هندرسون:سادت مشاعر هائلة، وشكلت مشاهدة هذه المباراة تجربة مختلفة، كانت لحظة لا تنسى بالنسبة لنا. لا أجد الكلمات المناسبة لوصف ذلك، فقد كان التركيز منصبا على كل مباراة نخوضها، ولا نفكر بشأن هذه اللحظة. ولكن عندما جاءت، لا يمكنني حقا أن أصفها.

وقال آندي روبرتسون، مدافع ليفربول عن احتفالات الفريق :كانت مذهلة. أكثر بكثير مما كنت اتوقع.

وكان كلوب تولى تدريب ليفربول في عام 2015 خلفا لبرندان رودغرز، وكان الفريق آنذاك يحتل المركز العاشر في الدوري الإنجليزي.

ونجح كلوب في قيادة ليفربول للوصول مرتين إلى نهائي دوري أبطال أوروبا والتتويج بلقبها الموسم الماضي، كما قاده للتتويج بلقب كأس العالم للأندية.

وقدم رجل الأعمال الأمريكي جون دبليو هنري، مالك نادي ليفربول، التهنئة للفريق، وكتب عبر موقع شبكة التواصل الاجتماعي “تويتر” :مجمل هذا الإنجاز جلب الراحة والسرور إلى الكثيرين خلال عام شهد الكثير من المآسي، ليفربول جعل اللعبة الجميلة أكثر جمالا من أي وقت مضى.

Read More

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.