تحذير هاماربي السويدي بسبب إبراهيموفيتش

أفاد تقرير إخباري، يوم الخميس، أن فريق هاماربي السويدي لكرة القدم، تم تحذيره بشأن زيارة مفاجئة قام بها زلاتان إبراهيموفيتش لغرفة خلع الملابس، والتي تم التحقيق فيها على أنها انتهاك محتمل لقيود فيروس كورونا.

وحدثت الواقعة يوم 14 يونيو عندما هنأ إبراهيموفيتش “38 عاما” ، نجم ميلان الإيطالي، لاعبي هاماربي بعد فوزهم على أوستيرسوند 2 – صفر عندما بدأ الدوري الذي تأجل بسبب فيروس كورونا.

وبموجب إرشادات الفيروس الحالية فإن اللاعبين والمدربين فقط يُسمح لهم بالتواجد في غرف خلع الملابس، وتقام المباريات بدون حضور جمهور.

وأفادت قناة “فوتبولسكانالين” أن لجنة الأخلاقيات التابعة لرابطة الدوري السويدي للمحترفين توصلت في النهاية إلى أن الواقعة كانت جنحة.

وقال أوفي سيوبلوم رئيس لجنة الأخلاقيات لقناة ” فوتبولسكانالين” :في المرة الأولى تقع جنحة، عادة ما يتم إصدار تحذير. ورصدت نفس القناة في البداية إبراهيموفيتش بالقرب من الملعب.

وقال سيوبلوم أن التحذير هو العقوبة الأكثر شيوعا التي تصدرها اللجنة، ولكن يمكنها أيضا أن تصدر تحذيرا رسميا وغرامة في نهاية المطاف.

ويملك إبراهيوفيتش أسهما في هاماربي وهناك تكهنات بإمكانية عودته للعب في الدوري السويدي.

Read More

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.