الرئيس التركي السابق: حزب أردوغان يتجه بالبلاد لـ”دولة الحزب”

انتقد الرئيس التركي السابق عبد الله غل التوجهات السياسية والاقتصادية لحزبه السابق العدالة والتنمية الحاكم، واصفاً الوضع السياسي القائم في البلاد بأنها دولة الحزب.

وطالب غل في حديث لصحيفة قرار المحلية حزب “العدالة والتنمية” أن يخرج على الفور من الأجواء الحالية التي تعزز الاتجاه نحو منطق دولة الحزب”.

وانتقد غل التحول من النظام البرلماني للنظام الرئاسي “الأساس في الحكم هو فصل السلطات بعيدًا عن أي وصاية، تحدثت وجادلت كثيراً بأن النظام البرلماني القوي مناسب أكثر لتركيا، لأن دولة القانون والديمقراطية المثالية في بلدنا لا تتحقق إلا بهذه الطريقة، هذا هو المعيار الأساسي للتنمية الاقتصادية المستدامة”.

وتعليقاً على الوضع الاقتصادي الحالي قال غُل “لدى تركيا بيانات طويلة المدى مدروسة جيدًا، لسوء الحظ أنك تشعر بعدم وجود استراتيجية قائمة على التحليل والخبرة، النقطة التي وصلنا إليها اليوم تشير إلى التدهور الخطير في المؤشرات المالية والاقتصادية، إننا نتراجع إلى الوراء، الأصول المتراكمة مع مدخرات السنوات تفقد قيمة كبيرة، هذا الوضع مقلق”.

وغـُل الرئيس الحادي عشر للجمهورية التركية هو أبرز مؤسسي حزب العدالة والتنمية الحاكم مع الرئيس الحالي رجب طيب أردوغان، تولى الرئاسة من 28 أغسطس 2007 حتى 28 أغسطس 2014، ومنذ مغادرته القصر الرئاسي بدأت خلافاته تظهر للعلن مع أردوغان، ووصلت ذروتها خلال الأعوام الثلاثة الماضية، لاسيما بعد تحول البلاد إلى النظام الرئاسي، وموقف غُل المعلن من التحول عن النظام البرلماني.

Read More

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.