التاريخ يتعاقب والنهاية قادمة .. فماذا بعد ؟

هاي كورة – صورة تجسد معنى الأجيال المتعاقبة حيث حملت ميسي وبويج ، فالآن يمر النجم الآرجنتيني بمرحلة النضج التي يقترب معها من خط النهاية حيث لا يفصله عنها الكثير من المواسم بينما لازالت الفرصة ترتدي زيها الذهبي لبويج ، الذي تنبأ له الكثيرون بأنه سيكون أحد أفضل اللاعبين مستقبلًا .

ولكن يبقى الفراغ الذي يُنتظر أن يخلفه ميسي في برشلونة عند نهاية مشواره .. فهل يمكن للاعبي الفريق الشباب تعويض ليو أم أن التاريخ سيظل يذكر لسنوات الأثر الذي خلفه الآرجنتيني بانتهاء مشواره مع برشلونة ؟!.

Read More

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.