آرثر “غاضب”.. ويرفض ارتداء قميص برشلونة مجدداً

كشفت تقارير صحفية يوم الأحد أن البرازيلي آرثر ميلو لاعب برشلونة الإسباني والذي اقترب من الانتقال إلى يوفنتوس الإيطالي، رفض العودة إلى فريقه واستكمال الموسم بسبب انزعاجه من الطريقة التي عومل بها قبل التوصل إلى اتفاق مع متصدر الدوري الإيطالي لمقايضته بالبوسني ميراليم بيانيتش.

ووصل آرثر في ساعة مبكرة من صباح يوم الأحد إلى مدينة تورين الإيطالية للخضوع إلى كشف طبي قبل إتمام عملية الانتقال، ورافقه طبيب من برشلونة لفحص بيانيتش قبل إعلان الانتقال بشكل رسمي.

ووفقاً لموقع “كالتشيو ميركاتو” الإيطالي فإن اللاعب البرازيلي الموهوب غاضب من طريقة تعامل إدارة برشلونة معه وإصرارها على انتقاله رغم أنه أعلن رغبته بالبقاء بشكل علني أكثر من مرة خلال فترة توقف المنافسات إثر انتشار فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19″، وهو ما دفعه إلى اتخاذ قرار بعدم اللعب مع برشلونة فيما تبقى من مباريات الدوري الإسباني ودوري أبطال أوروبا الذي سينطلق في شهر أغسطس المقبل.

وسيحصل يوفنتوس على آرثر (23 عاماً) مقابل نقل البوسني بيانيتش (30 عاماً) بالإضافة إلى مبلغ 10 ملايين يورو، وهو ما يحتاجه برشلونة لحل بعض مشاكله المادية، على أن تغلق الصفقة قبل 30 من الشهر الجاري.

وأحدث انتقال آرثر لغطاً كبيراً داخل أروقة نادي برشلونة، إذ أن المدرب كيكي سيتيين نفى معرفته برحيل لاعب الوسط الشاب، وقال في مؤتمر صحفي يوم الجمعة: لا أعرف الآن إذا كان سيغادر، يقول البعض أنه من الأفضل الاحتفاظ به بسبب صغر سنه، والبعض الآخر يقول عكس ذلك.

وتابع: سيبقى معنا حتى المباراة الأخيرة هذا الموسم، وإذا فكر في المغادرة بعد ذلك، فهو بحاجة إلى تدبير ذلك، والتفكير في حقيقة أنه لا يزال لديه أشياء يفعلها هنا، وترك ذكرى جيدة، وأن يكون صادقا حتى النهاية.

وانتقل آرثر إلى برشلونة صيف 2018 قادماً من غريميو البرازيلي لقاء 30 مليون يورو، وخطف الإعجاب خلال فترة لعبه مع النادي الكاتالوني، إذ يرى الكثيرون أن طريقته تشابه طريقة لعب النجم السابق تشافي هيرنانديز، أحد أساطير النادي التاريخيين.

Read More

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.